أدرك القطاع المصرفي حول العالم مدى أهمية إستحداث نظم تمويل تختص بتقديم الدعم المادي للمشروعات الاقتصادية الصدي

القطاع المصرفي,الاقتصاد الأخضر,المعاملات الإلكترونية,البصمة الكربونية,الصيرفة الخضراء,النظام البيئي

قاموس «First».. ما هى الصيرفة الخضراء؟

FirstBank

أدرك القطاع المصرفي حول العالم مدى أهمية إستحداث نظم تمويل تختص بتقديم الدعم المادي للمشروعات الاقتصادية الصديقة للبيئة أو ما تعرف بمشروعات الاقتصاد الأخضر علي الصعيد الاقتصادي، والصيرفة الخضراء على الصعيد المصرفي، وذلك فى ظل تصاعد الاهتمام العالمي بالنظام البيئي والتغيرات المناخية.

وتعني الصيرفة الخضراء تعزيز الممارسات الصديقة للبيئة وتخفيض البصمة الكربونية في الأنشطة المصرفية، والهدف منها هو حماية البيئة لصالح الأجيال الحالية والمستقبلية.

وتهدف الصيرفة الخضراء إلى تحسين العمليات والتقنيات إلى جانب جعل عادات العملاء صديقة للبيئة فيما يتعلق بالأنشطة المصرفية.

وتشبه الصيرفة الخضراء العمل المصرفي العادي ولكن مع مراعاة العوامل الاجتماعية والبيئية لحماية البيئة، فهى تتمثل في إجراء العمليات المصرفية مع النظر إلى الآثار الاجتماعية والبيئية لها.

وبدأت العديد من البنوك حول العالم أتخاذ خطوات إيجابية نحو الصيرفة الخضراء، وذلك عن طريق تقديم مجموعة من المنتجات والأنشطة التى تدعم البيئة، مثل الودائع الخضراء والبطاقات الائتمانية الخضراء، والحساب الجاري الأخضر، وحساب التوفير الأخضر، والرهون العقارية الخضراء، والتمويلات الخضراء مثل مشروعات الزراعة والثروة السمكية والأمن الغذائي.

وتهدف الصيرفة الخضراء إلى تقليل التعاملات الورقية إلى أدنى مستوى، فكلما انخفضت المعاملات الورقية كلما انخفضت آثارها البيئية الضارة؛ بالإضافة إلى التركيز على المعاملات الإلكترونية وحماية البيئة، عن طريق إعادة إستخدام الموارد وإعادة تدوير.