يقصد بصافي الانبعاثات الصفري العمل على خفض انبعاثات الغازات الدفيئة إلى أقرب مستوى ممكن من الصفر مع إعادة امتص

الأمم المتحدة,قاموس First,صافي الانبعاثات الصفري,الاحترار العالمي,ميثاق غلاسكو للمناخ,انبعاثات الغازات الدفيئة

قاموس «First».. ما هو صافي الانبعاثات الصفري؟

FirstBank

يُقصد بصافي الانبعاثات الصفري، العمل على خفض انبعاثات الغازات الدفيئة  إلى أقرب مستوى ممكن من الصفر، مع إعادة امتصاص أي انبعاثات متبقية من الغلاف الجوي، عن طريق المحيطات والغابات.

يعد الانتقال إلى عالم صافي انبعاثاته صفر أحد أكبر التحديات التى تواجها الدول، ولن يتحقق ذلك بدون تحول كامل في كيفية إنتاجنا واستهلاكنا وتحركنا.

وتكمن أهمية الوصول إلى صافي الانبعاثات الصفري، لتجنب آثار تغير المناخ والحفاظ على كوكب صالح للحياة، والوصول إلى المنطقة الأمنة ومن المفترض ألا يزيد الاحترار العالمي عن 1.5 درجة مئوية وفقاً لاتفاق باريس، بالإضافة إلى خفض الانبعاثات بنسبة 45% بحلول عام 2030 والوصول إلى صافي انبعاثات صفري بحلول عام 2050.

ومن أبرز الخطوات الحاسمة، لتلك الظاهرة تطوير معايير أقوى وأكثر وضوحًا لتعهدات الانبعاثات الصفرية الصافية من قبل الكيانات غير الحكومية، مثل الشركات والمستثمرين والمدن والمناطق، وتسريع تنفيذها.

كما أن قطاع الطاقة يمثل المحور الرئيسي للحد من أثار التغير المناخي، حيث يشكل حوالي ثلاثة أرباع انبعاثات غازات الدفيئة اليوم ومن شأن استبدال الطاقة التقليدية مثل الفحم والغاز والنفط بالطاقة المستمدة من مصادر متجددة، مثل الرياح أو الشمس، تقليل انبعاثات الكربون بصورة كبيرة.

وأنشأ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في مارس 2022 فريق خبراء رفيع المستوى بشأن التزامات صافي الانبعاثات الصفرية للكيانات غير الحكومية.

كما يتطلب من جميع الحكومات تعزيز مساهماتها المحددة وطنياً بشكل كبير واتخاذ خطوات جريئة وفورية نحو الحد من الانبعاثات، وهذا ما دعا إليه ميثاق غلاسكو للمناخ لجميع الدول إلى إعادة النظر في أهداف 2030، وتعزيزها في المساهمات المحددة وطنيًا.